منتديات طلاب كلية الهندسة - جامعة المنيا
مرحبا بك أيها الزائر(ة) الكريم ..
شعارنا: (ساهم معنا في بناء صرح كليتنا ..)
حيث سنبذل كل جهدنا للرقي بجامعتنا عموما وكلية الهندسة خصوصاً .
للمشاركة يجب عليك (التسجيل) أو إذا كنت مسجلا بالمنتدى يمكنك (الدخول)
وفقكم الله ..
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

شارك الموضوع:
| More
موضوعات مهمة



المواضيع الأخيرة
» أحسن مراجعة لقوانين التفاضل والتكامل والجبر والفراغية
الأربعاء سبتمبر 03, 2014 9:50 pm من طرف Ahmed mahmoud

» ملتقى التوظيف الثامن عشر بكلية هندسة جامعة القاهرة من يومى 28/29 ابريل
الجمعة أبريل 26, 2013 5:38 am من طرف egyptian boy

»  Java Standard Edition(J2SE) in Cairo By AMIT Learning
الإثنين فبراير 04, 2013 4:17 pm من طرف soha hamdy

» دبلومة الاي فون (iPhone) فى مصر فى مركز AMIT Learning
السبت فبراير 02, 2013 8:45 pm من طرف Fateema Ahmed

» طلب مساعده ضرووووووووووووووورى
السبت مايو 19, 2012 10:09 pm من طرف arc_hossam

» كورس الاى فون ( iphone course in AMIT Learning)
الثلاثاء أغسطس 16, 2011 5:16 pm من طرف rotna

» iPhone Development Diploma in Egypt
الإثنين أغسطس 08, 2011 3:06 pm من طرف rotna

» لو انت طالب من دفعة إعدادي الجديدة يبقى تدخل هنا
الثلاثاء أغسطس 02, 2011 11:27 am من طرف мя. ρħ∂ήţσм

» Embedded Software Diploma In Egypt
الثلاثاء أغسطس 02, 2011 4:12 am من طرف rotna

» TOEFL IBT & IELTS TEST PREPARATION COURSE WITH EMAN HAFEZ IN EGYPT In AMIT Learning
الأربعاء يوليو 20, 2011 7:32 pm من طرف rotna

» TOEFL IBT & IELTS TEST PREPARATION WITH EMAN HAFEZ IN EGYPT In AMIT Learning
الإثنين يوليو 18, 2011 8:15 pm من طرف rotna

» TOEFL IBT & IELTS TEST PREPARATION WITH EMAN HAFEZ IN EGYPT In AMIT Learning
الإثنين يوليو 18, 2011 7:57 pm من طرف rotna

» Embedded Systems Diploma in AMIT Learning
الخميس يوليو 07, 2011 6:16 pm من طرف rotna

» اغتنم فرصة 70 % دعم لدورتي CCNA + MCITP من pioneers Academy
الأحد يونيو 26, 2011 4:00 pm من طرف angel_eye

» ENHANCE YOUR ENGLISH DIPLOMA In AMIT Learning
السبت يونيو 25, 2011 8:45 pm من طرف rotna

مواقع صديقة

 

 


ملف المسجد الأقصى .. بين الهدم والتهويد .. ما واجبنا!!

اذهب الى الأسفل

ملف المسجد الأقصى .. بين الهدم والتهويد .. ما واجبنا!!

مُساهمة من طرف admin في الثلاثاء مارس 09, 2010 2:48 pm

عاجل/سقوط المسجد الأقصي قبل قليل

لا اعرف كيف استطاع قلمي كتابة مثل هذا الخبر


إن بقينا هكذا صامتين فاعلموا جميعاً انه خلال وقت وجيز ستسمعون الخبر لاقدر الله
هذا الخبر ستسمعه قريبا فماذا تنتظر !!!؟؟؟

كيف طاوعني عقلي لمثل هذه الافكار


هل تريد ان تسمع خبر كهذا لا سمح الله لكي نلقي اهتمامنا لمسرى رسول الله
ولكي يصبح المسجد الاقصى محور كل قضيه
وكل يوم نسمع خبر عن تهويد جديد وخطر داهم يمس المدينه المقدسه والمسجد الاقصى


-وخاصه بعد الانهيارات المتتاليه في ساحات المسجد الاقصي
-استيلاء اليهوود علي الحرم الابراهيمي واعتباره تراث يهودي حسبنا الله
الخنازير وهما بيدنسوا المسجد

-تهويد مدينه القدس وبناء كنيست يهودي ومتاحف يهوديه بالقرب من حائط البراق
-تصريحات اليهود بهدم الاقصي ووضع مكانه الهيكل المزعوم يوم 16 مارس
ان شاء الله لن يفعلوا ذلك ابدا

ولكن لا يحرك فينا ساكنا ................
حسبنا الله ونعم الوكيل


انهيارات امام مسجد قبه الصخره




لدرجة أن أحد المتصلين الصهاينة يقول لمسؤله الديني المتطرف :-
( انتو بدكم تهدمو القدس وبسرعة
طيب والعرب وين ؟؟؟ فرد قائلا :-
لا تخاف العرب مشغولين بالكورة والموسيقي والأغاني والمسلسلات ... الوضع كله تمام تمام )





لا أعرف هل سيتحرك العرب لخبر كهذا أم لا.....
الى متى الحكام العرب سيظلون ساكنيين ؟!!!
لا أعتقد أنهم سيتحركون
و لكن حتى لو تحركوا....
فهل يجب أن ننتظر خبرا كهذا لنتحرك....
مراحل من تاريخ الهدم



مفكرة الإسلام: باشر اليهود الحفر تحت المسجد الأقصى المبارك بعد احتلالهم للقدس الشرقية بما فيها المسجد القدسي الشريف سنة 1967م بعد انتصارهم على الجيوش العربية في حرب 5 يونيو من نفس العام، وتسوِّغ بعض الجهات العاملة في هذا الحقل أعمالها الحفرية هذه بأنها تقوم بأعمال تنقيب عادية تهدف إلى الاستفادة العلمية ودراسة التاريخ لا أكثر.

وقد تمت الحفريات الإسرائيلية تحت المسجد الأقصى على عدة مراحل

المرحلة الأولى:
تم البدء في هذه المرحلة في نهاية عام 1967م وبداية عام 1968م؛ حيث تركز العمل في هذه المرحلة في جنوبي المسجد الأقصى المبارك بطول 70 متراً من أسفل الحائط الجنوبي والمتحف الإسلامي والمئذنة الفخرية وأبنية جامع النساء. وكان عمق
هذه الحفريات 14 متراً. ومن الواضح أن هذه الحفريات قد أحدثت تصدعات وتشققات للأبنية المذكورة.

المرحلة الثانية:

وبدأ العمل بها سنة 1969م وهي استكمال للمرحلة الأولى، ويذكر أنها بدأت من نقطة انتهاء المرحلة الأولى، وقد اتجهت هذه الحفريات شمالاً حتى وصلت باب المغاربة مروراً بأربع عشرة بناية منها مركز الإمام الشافعي، ووصل طول هذه
الحفريات إلى 80 متراً، وقد أحدثت هذه الحفريات في هذه المرحلة تصدعات بجميع الأبنية التي مرت من تحتها، وقامت إسرائيل بنفس العام بجرفها جميعاً وإجلاء سكانها.

المرحلة الثالثة:

وتم بها العمل في سنوات 1970م - 1974م، وتوقفت عام 1974م، ثم استؤنف العمل بها سنة 1975م،
ولا زالت مستمرة حتى كتابة هذه السطور. ويمتد العمل في هذه المرحلة من مكان تحت المحكمة الشرعية القديمة (المدرسة التنكزية) وتتجه شمالاً مروراً بأسفل 5 أبواب من أبواب الحرم القدسي الشريف وهي:باب السلسلة، باب المطهرة،
باب القطانين، باب الحديد، وباب علاء الدين البصري. إضافة إلى مجموعة من الأبنية الدينية والأثرية والسكنية منها 4 مساجد وسوق القطانين ومئذنة قايتباي.

وتسببت هذه الحفريات في هذه المرحلة بتصدع الأبنية المذكورة إضافة إلى المدرسة الجوهرية ورباط الكرد والجامع العثماني، وبلغ عمق هذه الحفريات من 10 - 14 متراً.

المرحلة الرابعة:

وبدأ العمل بها سنة 1973م، وانتهى سنة 1974م؛ حيث اقتربت الحفريات في هذه المرحلة إلى الحائط الغربي للمسجد الأقصى المبارك، ووصل عمق هذه الحفريات إلى ما يقارب 13 متراً.

المرحلة الخامسة:

وبدأ العمل بها سنة 1974م؛ حيث توسعت الحفريات تحت الحائط الغربي للمسجد الأقصى إضافة إلى
تركزها خلف الحائط الجنوبي الممتد من أسفل القسم الجنوبي للمسجد الأقصى وسور الحرم القدسي، وقد امتدت هذه الحفريات إلى شرق الحرم، وبلغ طولها 80 متراً.

ومن الجدير ذكره أن المرحلتين الرابعة والخامسة أدتا إلى اختراق الحائط الجنوبي والدخول عبره إلى الأروقة السفلية للمسجد الأقصى المبارك (وذلك في يوليو سنة 1974م) في أربعة مواقع وهي:

أسفل مسجد عمر والجناح الجنوبي الشرقي للمسجد الأقصى.
أسفل محراب المسجد الأقصى بعمق 20 متراً إلى الداخل.
أسفل الأروقة الجنوبية الشرقية للأقصى.

ولا شك أن هذه الحفريات بدأت تهدد السور والمسجد الأقصى المبارك بخطر الانهيار .

المرحلة السادسة:

شرع العمل في هذه المرحلة سنة 1975م، وبدأت أعمال الحفريات تتركز في مكان في منتصف سور البلدة القديمة وسور الحرم القدسي الشريف، وهذا المكان يقع بين باب السيدة مريم والزاوية الشمالية الشرقية لسور البلدة القديمة.

ويذكر أن اليهود قد قاموا في سبيل إتمام عملهم هذا بمصادرة الأراضي الملاصقة لمقبرة إسلامية هناك، كما أن هذه الحفريات لا زالت تهدد الكثير من المقابر الإسلامية التي تعتبر من أقدم المقابر الإسلامية في القدس والتي تحوي على رفات الصحابيين: عبادة بن الصامت وشداد بن أوس، والعديد من رجال العلم.

المرحلة السابعة:

ويرجح أنها بدأت سنة 1977م، وكانت عبارة عن مشروع تعميق ساحة البراق الملاصقة للحائط الغربي للأقصى، ووصل عمق الحفريات في هذه المرحلة إلى 9 أمتار، وقد كانت هذه الساحة حتى عام 1967م تضم 200 عقار، ولكن الدولة العبرية قامت بجرفها خلال عشر سنوات (1967م - 1977م)، ومن الواضح أن هذه الحفريات خطر حقيقي للعديد من الأبنية مثل:
عمارة المدرسة التنكزية، عمارة المكتبة الخالدية، مسجد وزاوية أبو مدين الغوث، 35 بناية
يقطنها ما لا يقل عن 200 مواطن.

المرحلة الثامنة:

يذكر أن العمل قد بدأ بها سنة 1967م خلف جدران المسجد الأقصى الجنوبية، وحملت شعار: «كشف مقابر ملوك إسرائيل في مملكة يهودا»، ولا شك أن أخطاراً عديدة تحدق بهذه الجدران.

المرحلة التاسعة:

وفي هذه الفترة أعيد فتح نفق وارن (على اسم الإنجليزي وارن الذي اكتشف النفق سنة 1880م)، ويقع ما بين باب السلسلة وباب القطانين، وقد اقتربت الحفريات الصهيونية في هذه المرحلة إلى الحائط الغربي، وتوغلت أسفل الحرم على طول 25
متراً شرقاً وبعرض 6 أمتار ووصلت إلى «سبيل قايتباي».

وقد أدت هذه الحفريات كما أشير في تقرير المهندسين سنة 1981م إلى تصدع الأروقة الغربية الواقعة بين باب السلسلة وباب القطانين.

المرحلة العاشرة:

يشار إلى أن هذه المرحلة قد بدأت بالتوغل تحت أرضية المسجد الأقصى المبارك والتي لا تزال مستمرة حتى اليوم. ويذكر أن الصهاينة قد ركزوا عملهم في هذه المرحلة تحت باحات الحرم القدسي الشريف؛ حيث إنهم بدؤوا بتفريغ الأتربة من تحت كل
باحات الحرم القدسي الشريف، ولعل هذه الحفريات هي من أخطر المراحل؛ لأنها تقع مباشرة تحت باحات الحرم وخصوصاً تحت الأقصى المبارك وقبة الصخرة المشرفة، وقد بدأ يظهر آثار ذلك؛ حيث أخذت بعض الشقوق تظهر جلياً للعيان في
قطع الرخام في قبة الصخرة والمسجد الأقصى.



أن تضيء شمعة واحدة خير لك من أن تنفق عمرك كله تلعن الظلام.

admin
المشرف العام
المشرف العام

تاريخ التسجيل : 15/10/2009

http://minia-eng.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملف المسجد الأقصى .. بين الهدم والتهويد .. ما واجبنا!!

مُساهمة من طرف admin في الثلاثاء مارس 09, 2010 2:58 pm


أيهدم الأقصى وأنا حيّ ؟!

من جديد نتذكر إحراق المسجد الأقصى،
والأمة تمُرُّ في أحلك ظروفها...
واجب الأمة اليوم أن تتذكر أقصانا،
ولكن ما واجبها تجاهه ؟؟؟
واجب الأمة اليوم أن تراجع برنامجها
اليومي، أين الأقصى في أجندتنا ؟؟؟


شعارنا: "أيهدم الأقصى وأنا حيّ؟!"
وحتى لا ننفصم عن مستوى
الشعار،علينا أن ندرك جميعاً
أن الشعار يبلغ أهميته حين يكون له أجندة تحرّكه..

رضي
الله عن الخليفة الأول أبو بكر الصديق أطلق شعاره :


"أينقص الدين وأنا حيّ ؟؟؟!!!"

وإذا به يحوّل هذا الشعار إلى منظومة
عملية،
حتى إنه لن يتخلى عن عقال بعير لأن هذا
لا يتوافق مع شعاره...

من هنا.. فهذه دعوة -أحبتي- أن نطلق
شعار: "أيهدم الأقصى وأنا حيّ؟!"
الآن الآن،
وأن نعمل على صياغة أجندة عملية أياً يكن حجمها، وبما يتناسب مع طاقتنا
ووقتنا وميداننا، المهم أن نبدأ بالعمل ثم نستمر فيه ونتوكل على الحيّ الذي
لا يموت...


فالنتائج دوماً بيد الله سبحانه وتعالى
وسنة الله ماضية في الكون لا محالة : "وكان حقاً علينا نصر المؤمنين"
على الله نصر المؤمنين به.. على الله نصر
المؤمنين برسوله عليه الصلاة والسلام.. على الله نصر المؤمنين بكتابه
العزيز..
على الله نصر المؤمنين
بالأقصى عقيدةً ووقفاً إسلامياً

والمؤمن بقضيته لا بد وأن يخلص لها، والمخلص
لقضيته لا بد أنه منتصر...
تلك سنة الله تعالى ولن تجد لسنة الله
تبديلا...


أن تضيء شمعة واحدة خير لك من أن تنفق عمرك كله تلعن الظلام.

admin
المشرف العام
المشرف العام

تاريخ التسجيل : 15/10/2009

http://minia-eng.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ملف المسجد الأقصى .. بين الهدم والتهويد .. ما واجبنا!!

مُساهمة من طرف admin في الثلاثاء مارس 09, 2010 3:00 pm

واجب المسلمين في الحفاظ على الأقصى


مفكرة الإسلام: سؤال يطرح نفسه إذا كان هذا هو واقع المسجد الأقصى، وإذا كانت محاولات الهدم والتهويد ماضية على قدم وساق، فما هو دورنا في إنقاذ المسجد الأقصى والدافع عنه؟

والإجابة عن ذلك أن ما يستطيعه المسلمون كثير ومتعدد. فهناكوسائل متنوعة يمكن أن تدفع على كل فرد منا جرم
السكوت على الانتهاكات الصهيونية
المتواصلة لحرمة المسجد الأقصى المبارك. ولكن المهم هو النية الصادقة، وأن يحسن كلمنا ما يملكه من هذه الوسائل، فقيمة كل امرئ ما يحسنه.

ففيما يتعلقبالشعب الفلسطيني، يتمثل دوره في المرابطة لحماية المسجد الأقصى المبارك، والتنبهللأخطار التي قد يتعرض لها.
وهذا الدور كثيرا ما ساهم في تراجع اليهود عن تنفيذمخططاتهم تجاه المسجد المبارك، خشية اندلاع انتفاضة، كانتفاضة الأقصى 2000م، والتيكان من نتاجها المبارك منع اليهود من تدنيسه ب"الزيارة" خوفًا على سلامتهم، لمدةتقارب 3 سنوات. وصدق الله القائل: "أولئك ما كان لهم أن يدخلوها إلا خائفين".

أما الشعوب الإسلامية الأخرى، فدورها الالتحام والتعبير والتأييد لكلمشاريع الحفاظ على المسجد
الأقصى، وأن يكون للعلماء والقادة والقوى والأحزابوالفعاليات المختلفة دور في قيادة الشارع وإطلاق حملة سياسية وإعلامية وشعبيةللدفاع عن المسجد الأقصى.

وعلى مستوى الفرد المسلم، تتمثل أهم الوسائلالتي تساعد على دعم المشروع الإسلامي في الأقصى، وحفظه، وتطهيره، في:

التغيير يبدأ من الداخل. قال تعالى: "إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا مابأنفسهم"،
فتربية النفس التربية الصحيحة على عقيدة الإسلام هي الأساس، واستحضار النية الصادقة في نصرة المسجد الأقصى المبارك خطوة أولى.

· عدم نسيان قضيةالمسجد الأقصى المبارك، وتكرارها في المجالس، وعند الزملاء باعتبارها القضيةالأولى.

· الدعاءبصدق .. وقد يجلب الدعاء ما لا تجلبه ملاقاة الأعداء!!

· الصدقة والدعم المالي، ومد يد العون لأيتام شهداء الفلسطينيين وأهاليهم.

· اليقين بالنصر المؤزرالمؤكد، والتذكير بأن العاقبة للمؤمنين والتأكيد على ضعف المشركين والكفار، وغرسسنة الله المداولة بين الناس، وأن أي دولة مهما كانت قوية ولكنها ظالمة فمآلها إلىالسقوط.

· الإعلام بالقلم والصورة وبكل وسيلة ممكنة من الوسائل التي تفيد في طرح القضية والتذكير بها، خاصة وقد رأيناكيف لعب سلاح الإعلام دورا رئيسًا في توطيد أركان الكيان الصهيوني.

· دور الآباء مع أبنائهم في زرعالعداء لليهود في نفوسهم، وأهمية نصرة المسلمين ومعاونتهم.

· دور المعلم فيالمدرسة وخصوصاً مدرس التاريخ والمواد الشرعية والعربية في
التذكير والتعريف بقضية القدس والمسجد الأقصى.

· دور إمام المسجد في الحي التابع له عن طريق قنوت أو نصيحة في
تعريف المسلمين بأهمية المسجد الأقصى ومكانته في الإسلام.

· دور المرأة المسلمة بحمل الهم للمسلماتوالزوج والولد وتربيتهم على
الغيرة على المقدسات، والذود عنها، ورفع الانتهاكاتالتي تتعرض لها.

· دور المؤسسات والمحلات التجارية في المقاطعةالاقتصادية والمالية لليهود،
والتي ألحقت بهم خسائر فادحة لا يزالون يعانون آثارها.

· تحرك رجال الأعمال والتجار بأموالهم.

· تشجيعالجهات التي لها اهتمام كبير بقضية القدس و فلسطين عامة ، وتشجيع الجهود الفعالةالجهادية والإشادة بها.

وإن كان لنا من كلمة فلنا أن نلقي الضوء على جهود المقدسيين في الحفاظ على
المسجد الأقصى لعلها تكون قدوة للغافلين من المسلمين، أو من يتشدقون بأن
الفلسطينيين هم من باعوا أرضهم وقضيتهم.


قاوم الفلسطينيون محاولات التهويد، واخذوا يدافعون عن مدينتهم وكانت خطوتهم
الأولى إنشاء (الهيئة الإسلامية العليا) التي انطلقت في عملها استنادا إلى
فتوى شرعية مضمونها: (انه إذا احتلت أراضي المسلمين من قبل غير المسلمين
فعلى المسلمين أن يديروا شؤون أنفسهم بأنفسهم). وبناء على ذلك تم إنشاء
المدارس الشرعية، والمحاكم الشرعية. وقد نجحوا في إخراج الجيش الصهيوني من
المسجد الأقصى، ومن دوائر الأوقاف. كما أنشئوا مدارس الأيتام الإسلامية،
وأسسوا (المقاصد الخيرية الإسلامية) التي فتحت بضعة مستشفيات. ويناضل
الفلسطينيون من اجل أن يبقوا مدينتهم عربية إسلامية.

ويوما بعد يوم يدرك الصهاينة إن كل محاولاتهم للاستيلاء على بيوت داخل البلدة القديمة
باءت بالفشل لذلك يحاولون إقامة مستعمرات خارج مدينة القدس ليحاصروا بها المدينة .

تحدث ابن القدس والمسؤول عن ملفها المرحوم فيصل الحسيني عن ( القدس منذ حزيران-يونيو
1967) في محاضرة ألقاها في 22 كانون الأول-ديسمبر 1997 فقال: ( إن معارك
عنيفة خاضها الفلسطينيون من اجل الاحتفاظ بمؤسساتهم الثقافية والاجتماعية
في القدس، وعملوا بكل قوة لمنع إلحاق هذه المؤسسات بالمؤسسات الإسرائيلية
وقد مكنت هذه المعارك والمواجهات الفلسطينيين من الحفاظ على الشخصية
العربية الإسلامية في القدس كما هي، ولم تسمح بان تكون إسرائيل هي
المسيطرة. فالتجار الفلسطينيون رفضوا الانضمام إلى الغرفة التجارية
(الإسرائيلية) كما احتفظ الفلسطينيون بمؤسساتهم الصحية والدينية والتعليمية
وقد توجت كل هذه الجهود في التسعينات من القرن الماضي عندما أسس
الفلسطينيون بمدينة القدس مركزا ومؤسسة مهمة سميت : (بيت الشرق) استكمالا
للتواجد الفلسطيني في هذه المدينة. وأضاف الحسيني يقول إن أبناء القدس لا
يزالون يقاومون سياسة العزل والتهويد وصد عملية التقدم الاستعماري في
البلدة القديمة وينظم الشبان في لجنة القدس وفروعها وهم في صراع دائم مع
الصهاينة الذين ماانفكوا يعملون من أجل توسيع حدود بلدية المدينة لتصبح
72كم2 ،والهدف هو جلب المزيد من المستعمرين اليهود إلى مدينة القدس ومنافسة
الأغلبية العربية فيها.

ومما يؤكد أهمية هذا الدور ما يظهر يوميًا من أخبار ورؤى تتحدث عن فشل محاولات
التهويد، حتى أن مؤرخا إسرائيليًا وصف محاولة تغيير معالم القدس بالخاسرة.
وقال موشيه اميراف في حوار مع صحيفة فرانكفورتر روند شاو الألمانية أن
المفاوضات التي جرت في كامب ديفد بالولايات المتحدة عام 2000، وشارك هو
فيها كمستشار لرئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك، شهدت اتفاقا
بين الفلسطينيين والإسرائيليين على نحو 95 % من المسائل المتعلقة بالقدس.

وقدمت الصحيفة الألمانية للحوار بالإشارة إلى أن أميراف، يعد أبرز خبير إسرائيلي في شأن
القدس، وعمل قبل سنوات مستشارا لعمدة المدينة الأسبق تيدي كوليك، وصدر له
هذا العام(2009 ) كتاب بعنوان (عقدة القدس).

وقال المؤرخ الإسرائيلي بأن قيام المستوطنين اليهود، بمساعدة الشرطة الإسرائيلية، في
طرد السكان الفلسطينيين من منازلهم في حي الشيخ جراح العربي بالقدس مؤخرا،
يعد محاولة منهم لفرض واقع جديد، يؤدي إلى إعاقة أي مفاوضات تجري لتقسيم
القدس.

ونبه إلى أن القدس أصبحت، منذ فترة طويلة ،مدينة مقسمة واقعيا بشهادة رئيس وزراء
إسرائيل السابق إيهود أولمرت، واعتبر أن المستوطنين يخوضون في القدس معركة
خاسرة لن تغير من واقع التقسيم الموجود بالمدينة.

وأشار إلى أن تشييد إسرائيل أوائل سبعينيات القرن الماضي للمشروعين الاستيطانيين
الكبيرين بيغات زييف وراموت بتكلفة عشرة مليارات دولار، قد أسهم في تغيير
الوضع الديموغرافي والجيوغرافي بالقدس الشرقية.
ولفت أميراف إلى حدوث تحول بمواقف الإسرائيليين من القدس حيث أيد 5% منهم قبل ثلاثين
عاما تقسيم المدينة بينهم وبين الفلسطينيين، في حين وافق 60% منهم مؤخرا
على إلحاق الأحياء العربية وحدها هناك بالدولة الفلسطينية المستقبلية.


أن تضيء شمعة واحدة خير لك من أن تنفق عمرك كله تلعن الظلام.

admin
المشرف العام
المشرف العام

تاريخ التسجيل : 15/10/2009

http://minia-eng.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى